الأربعاء 14 نونبر 2018

معقل الذئاب "الأولمبيكو" ... هنا تنتهي رحلة برشلونة                                    

فودي مهدي فودي مهدي - 11 أبريل ,2018
384 0

                                         

حقق فريق روما الإيطالي مفاجئة مدوية مساء أمس، و ذلك بتغلبه إيابا على ضيفه برشلونة الإسباني، بثلاثية بيضاء في ملعب الأولمبيكو، برسم دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

 

و جاء هذا الفوز التاريخي، بعدما رشح متتبعو المسابقة، فريق برشلونة، للعبور إلى المربع الذهبي، إثر انتصاره ذهابا برباعية مقابل هدف وحيد لفريق الذئاب الإيطالي.

                                                      

وبمشاركة نجميه ميسي و سواريز، عجز البلاوغرانا عن تعزيز نتيجة الذهاب و تأكيد التأهل للدور النصف النهائي، و أخفق للموسم الثالث على التوالي في تخطي دور الربع و ضمان مقعد بين الأربعة الكبار.
إذ تمكن رجال المدرب أوزيبيو، من قلب الطاولة على برشلونة، و افتتحوا باب التسجيل مبكرا في الدقيقة السادسة بعد صافرة البداية، حين باغث ايدين دزيكو دفاعات الضيف و سجل أول أهداف اللقاء. 

ثم عاد بعد ذلك في الدقيقة الثالث عشرة من الشوط الثاني، ليتسبب في ركلة جزاء، انبرى لها بنجاح القائد ديروسي، مسجلا ثاني أهداف فريقه، وأولى أهدافه بدوري الأبطال هذا الموسم. هدف أحيى آمال الجمهور الحاضر و أشعل ملعب الألمبيكو.

واستمرت سيطرة روما طيلة أطوار الشوط الثاني، في غياب شبه تام لهجوم الكطلان. حيث تواصل ضغط الإيطاليين في البحث عن تسجيل الثالث، ليتحقق لهم ذلك من ضربة ركنية سجل على إثرها اللاعب مانولاس رأسية مباغثة على بعد سبع دقائق من نهاية اللقاء.

ثلاثية بيضاء في ليلة بيضاء عاشتها جماهير فريق العاصمة، و إقصاء مرير للعملاق الإسباني كلفه التخلي عن طموح الثلاثية، لتنتهي بذلك رحلته في إيطاليا عند محطة روما.

 

التعليقات

الأكثر تعليقا