الأربعاء 12 دجنبر 2018

ريم بنا تنتصر مجددا، المرض خطف جسدها لكنه لم يخطف روحها

kaoutar aboutir kaoutar aboutir - 24 مارس ,2018
116 0

بعد صراع مع المرض و في يوم سبت أجمع عليه الكثير ممن يعرفها و حتى ممن لا يعرفها على أنه حزين ، رحلت الفنانة الفلسطينية ريم بنا بمسقط رأسها مدينة الناصرة المحتلة ، ونشر أصدقاء الفنانة ومتابعوها على صفحتها الشخصية بموقع “فيسبوك”، نبأ وفاة أيقونة النضال الفلسطينية فيما نعاها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي .

ريم بنا من مواليد 1966،اشتهرت بغنائها الملتزم، واعتبرت رمزًا للنضال الفلسطيني الذي نشأت فيه بين أصدقائها ، أقاربها وعائلتها فوالدتها هي الشاعرة الفلسطينية المعروفة زُهيرة الصباغ.

الفنانة الفلسطينية المحبوبة غادرت إلى دار البقاء بعد صراع مرير مع المرض انتصرت عليه مرة قبل تسع سنوات ليعود مجددا هذه المرة أخذ جسدها لكنه لم يأخذ روحها التي ستظل دوما حية بين أقارب ريم، أصدقائها و جمهورها.

التعليقات

الأكثر تعليقا