الخميس 17 يناير 2019

شاكيرا متهمة بالتهرب الضريبي في اسبانيا

lbaaqili said - 16 دجنبر ,2018
23 0

شهدت إسبانيا في الفترة الأخيرة عددا من قضايا التهرب الضريبي، شملت نجوم بارزين مثل ليونيل ميسي، ونيمار، وكريستيانو رونالدو.

لتنضم نجمة الغناء الكولومبية، شاكيرا، للقائمة بسب اتهامها بالتهرب الضريبي بعد أن قالت السلطات إن عليها سداد أكثر من 16.3 مليون دولار.

وتتعلق هذه الاتهامات بالفترة بين 2012 و2014، إذ يقول المدعون إنها كانت مقيمة خلالها في إسبانيا لكنها سجلت محل إقامتها في بلد آخر.

حيث يعتبر مَن يقضي في إسبانيا أكثر من ستة أشهر مقيما يتعين عليه دفع ضرائب.

في حين أن المغنية، التي تُقدر ثروتها بأكثر من 200 مليون دولار، قد سجلت إسبانيا محلا لإقامتها في عام 2015.

ويسعى مسؤولون في الوقت الراهن لتحصيل الضرائب المستحقة على شاكيرا نظير أعمالها حول العالم، وليس ما كسبته في إسبانيا فقط.

ومن المنتظر أن يقرر قاضي تحقيقات إسباني ما إذا كانت هناك أدلة كافية لإحالة المغنية للمحاكمة.

في الوقت الذي نفت مصادر مقربة من شاكيرا صحة الاتهامات الموجهة لها، وأكدت أنها كانت مقيمة في تلك الفترة خارج إسبانيا.

التعليقات

الأكثر تعليقا