الإثنين 19 نونبر 2018

«بيض ذهبي» لعلاج السرطان والكبد

lbaaqili said - 19 شتنبر ,2018
47 0

أنتج علماء يابانيون سلالة جديدة من الدجاج يمكنها وضع الملايين من "البيض الذهبي" المحتوي على بروتين غالي الثمن يستخدم لعلاج أمراض خطيرة مثل السرطان والتهاب الكبد. 
وقد استخدم العلماء في معهد اليابان للابحاث الطبية الحيوية في المعهد الوطني للعلوم والتكنولوجيا الصناعية المتقدمة تقنية جديدة لتحرير الجينوم لإنتاج دجاجات يمكنها أن تضع بيضًا يحتوي على كميات كبيرة من بروتينات "بيتا إنترفيرون" بتكلفة منخفضة، بحسب صحيفة "تليجراف" البريطانية. 
استطاع العلماء في البداية تجميع الخلايا التي ستتحول إلى حيوانات منوية من الديوك وإدخال جين عليها لإنتاج إنترفيرون بيتا، وبعد فقس هذه البيضات المصنعة، وخروج الديوك الصغيرة، تم تزوجيهم من الدجاجات البرية. 
ووجد العلماء أن الدجاجات يمكنها أن تضع بيضًا بعد ذلك تحتوي على إنترفيرون بيتا بشكل أفضل، وهو بروتين طبيعي مضاد للفيروسات موجود حول الصفار، وتراوحت كمية البروتين في البيضة الواحدة من 30-60 ملليجرام تقريبا، مما أدى إلى تقدير قيمة كل بيضة بقيمة تتراوح بين 408 ألف جنيه إسترليني، و2 مليون جنيه إسترليني.
انترفيرون- بيتا هو بروتين طبيعي مضاد للفيروسات، غالي الثمن، ويستخدم عادة كعلاج لأمراض مثل السرطان والتهاب الكبد، ويتعاون العلماء في الوقت الحالي مع شركة "كوزمو بيو"، لبحث امكانية الإنتاج التجاري المحتمل للبروتين الموجود في الدجاجة، وتخطط الشركة لبيع البروتين، مع بداية العام المقبل لاستخدامها في الأبحاث، بهدف إتاحتها تجاريا في المستقبل بعد إجراء مزيد من الاختبارات
وقال ميكا كيتاهارا من "كوزمو بيو" لـ"تيلجراف": " لدينا حوالي 20 دجاجة تنتج بروتين إنترفيرون-بيتا، حتى الآن" مضيفًا أن الدجاجات تنتج البيض باستمرار مثل الدجاج العادي."

التعليقات

الأكثر تعليقا